أبرون : قيمة دعم المجلس الإقليمي إهانة في حق المغرب التطواني

انتقد ” عبد المالك أبرون ” رئيس المغرب التطواني، طريقة تعامل المجلس الإقليمي لعمالة تطوان بخصوص الدعم المخصص للنادي، والذي لا يرقى لمستوى وقيمة الفريق الذي يلعب بالدوري الاحترافي.

واعتبر أبرون في ندوة صحفية عقدت أمس الإثنين بمقر  النادي، أن مبلغ 150 ألف درهم التي خصصها المجلس الإقليمي في إطار الدعم المخصص للنادي الأول بالمدينة ( اعتبره ) إهانة، مقارنة مع ما تحصل عليه أندية بالقسم الأول من المجالس الإقليمية التي تنتمي لنفوذها الترابي.

وقال أبرون، أن فريق البوغاز على سبيل المثال يحصل على مبلغ 400 مليون من مجلس عمالة طنجة، في الوقت الذي يحصل فيه فريق شباب الريف الحسيمة على مبلغ 200 مليون من مجلس عمالة الحسيمة، وهي مبالغ لا تقارن بذلك الذي خصص لفريق المغرب التطواني من مجلس عمالة تطوان.

أبرون وبنبرة غضب حادة، طالب المجلس الإقليمي بتطوان، بدعم الفريق بمبلغ لا يقل عن ما يحصل عليه فريق اتحاد طنجة والبالغ 400 مليون سنتيم، أو إعادة المبلغ المخصص حاليا والمقدر ب15 مليون سنتيم لخزينة المجلس.

وفس سياق متصل، توقع ” عبد المالك أبرون ”  أن يصرف فريق المغرب التطواني مبلغ 160 مليون درهم كميزانية تسيير الموسم الرياضي الجديد، باحتساب حصول الفريق على 45 نقطة، في الوقت الذي يتوقع أن يتحصل الفريق على مبلغ 110 مليون سنتيم نظير بيع بطاقات الدخول الخاصة بالمنصة الشرفية VIP.

مقالات أخرى حول
,
0