أخيرا انفراج الأزمة..عودة الماء لساكنة تطوان

أكد مصدر عليم صباح اليوم لموقع شمال بوست، بعودة المياه لساكنة تطوان بشكل نهائي، بعد شهرين من المعاناة بفعل قطع الماء لمدة تزيد عن 18 ساعة.

وأكد ذات المصدر أن لجنة التتبع التي عقدت اجتماعا حاسما صباح اليوم بمقر عمالة تطوان، خرجت بتوصية ضرورة إعاة تزويد الساكنة بالمياه بشكل متواصل 24/24 ساعة.

وكانت التساقطات المطرية الأخيرة التي عرفتها المنطقة والتي سجلت مقاييس مهمة تعتبر الأولى على الصعيد الوطني قد وضعت الجهات المسؤولة في ورطة أمام الساكنة، بعد أن ظلت طيلة فترة الأزمة تتحدث عن أن قلة التساقطات وتراجع حقينة السدود وراء قرار قطع الماء.

وكانت شمال بوست قد تطرقت في العديد من أخبارها إلى كون سد مرتيل الذي كان من المنتظر تسليمه من طرف الشركة المنجزة للمشروع سنة 2013 أحد العوامل الرئيسية وراء قطع الماء عن تطوان والنواحي بسبب تأخر الأشغال وعدم تلسيم الشركة للمشروع في موعده المحدد دون أن تقوم الجهات المختصة بإصدار بلاغ في الموضوع.

وكان قرار إنشاء سد مرتيل قد جاء لتزويد تطوان ومنطقتها الساحلية بالماء الصالح للشرب إلى ما بعد سنة 2030 وحماية سهل وادي مرتيل من الفيضانات.

وكانت الساكنة قد قررت الخروج يوم الجمعة المقبل للاحتجاج على قرار استمرار قطع الماء، خاصة بعد التساقطات المطرية الأخيرة وارتفاع نسب ملئ حقينة السدود بالمنطقة.

0000

 

مقالات أخرى حول
, ,
0