طنجة.. غضب بسبب تصحيح اوراق امتحانات الباكالوريا وتلويح بمقاطعة المداولات

أعلن العشرات من الأساتذة المكلفين بمهمة تصحيح امتحانات الباكلوريا دورة يونيو 2019، بالمديرية الإقليمية طنجة-أصيلة، للرأي العام الوطني وللمسؤولين عن قطاع التعليم إستنكارهم للتعويضات الهزيلة التي تمنح مقابل إجراء التصحيح، وذلك في عريضة وقعوها.

وأكد الموقعون على العريضة التي توصلت “شمال بوست” بنسخة منها، رفضهم التام والمطلق للتعويض المتمثل في  “3،60 درهم” عن كل مترشح،  وهو تعويض هزيل مقابل الصفحات الكثيرة لكل مترشح والتي قد تفوق 20 صفحة للمترشح الوحيد أحيانا.

وطالب الأساتذة في نفس العريضة، المسؤولين عن قطاع التعليم أي -وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي-، بالرفع من قيمة هذه التعويضات مع احتساب عدد الأوراق المصححة بدلا عن عدد المترشحين، والتعويض على الأوراق الصفراء (الغياب) على غرار باقي الجهات.

واتجهت العريضة إلى لغة التصعيد، حيث أكدت إن لم يتم التدراك الأمر،  والتعامل مع الأمر بجدية ومسؤولية كاملة، فإنه سيتم مقاطعة عملية المداولات التي تسبق الإعلان عن النتائج المحصلة، كما لن يتم تصحيح أي ورقة في الإستحقاقات المقبلة.