أشغال إنجاز ممر تحت أرضي بمدارة الرمانة يثير حفيظة مواطنين

أفاد عدد من المواطنين القاطنين بالأحياء المجاورة لحي الرمانة، إلى أن أشغال إنجاز الممر تحت أرضي بات يقض مضجعهم يوميا نتيجة الصعوبات التي باتوا يجدونها في التنقل من وإلى مقرات سكناهم.

ويشتكي المواطنون من قيام بعض سائقي سيارات الأجرة العاملة بالخط الرابط بين حي طابولة وسط المدينة بالرفع من تسعيرة النقل بحجة تغييرهم الطريق المعتادة وتحويلهم الاتجاه نحو أزقة فرعية دون الحصول على موافقة السلطات المختصة.

كما عبر مواطنون، عن انزعاجهم من عدم قيام الجهات المختصة والشركة المكلفة بالأشغال باتخاذ إجراءات تسهل من انسيابية حركة المرور، مما أدى إلى تعطيل مصالحهم، وتسبب في تأخر التلاميذ عن مدارسهم خاصة تلك التي توجد بوسط المدينة.

وأكدت إحدى التلميذات القاطنة بحي طويبلة، على كونها تظل لوقت طويل تنتظر مرور سيارة أجرة من الحجم الكبير أو الصغير حتى تتمكن من التوجه صوب مدرستها، مشيرة إلى أن العديد من سيارات الأجرة باتت ترفض المرور من هذا الاتجاه بسبب الأشغال.

من جهته أفاد أحد المواطنين، على أن ” مشروع إنجاز ممر تحت أرضي مهم جدا بالنسبة لمدينة تطوان، لكونه سيساهم في تسهيل انسيابية حركة المرور بمدارة الرمانة والتي تعرف ضغطا كبيرا خاصة في فصل الصيف”. إلا أن “الأشغال لم تراعي كذلك مصالح المواطنين ومعاناتهم”، يضيف المتحدث.

 

مقالات أخرى حول
,