أعضاء من المكتب المسير والمعارضة بجماعة تطوان ينددون بإدعمار

قاطع الفريق الاتحادي بجماعة تطوان الدعوة الموجهة له لحضور ندوة صحفية لرئيس الجماعة الحضرية لتطوان تتعلق بمرفق النقل الحضري وذلك يوم الاثنين 22 غشت الجاري بأحد فنادق المدينة.

المقاطعة وحسب بيان الكتابة الإقليمية جاء إثر تجاهل رئيس جماعة تطوان دعوة “محمد الملاحي” رئيس جماعة وادي لو والنائب البرلماني عن دائرة تطوان وعضو لجنة التتبع لهذا المرفق، مما دفع بمستشاري الحزب لمقاطعة الندوة الصحفية، نظرا لغموض مضامينها وفحواها.

ونددت الكتابة الإقليمية في بيان توصلت شمال بوست بنسخة منه بــ ” التصرف الانفرادي لرئيس الجماعة في عقد الندوة الصحفية مما يبرهن عن صدقية معارضتنا لرئيس الجماعة و لتدبيره الاستبدادي”. مشيرا في الوقت ذاته إلى كون مضامين الندوة تهدف القيام بحملة انتخابية سابقة لأوانها في استغلال بشع لهذا المرفق الحيوي .

كما شددت الكتابة الإقليمية على الاحتفاظ لنفسها بالتنسيق مع ” كل الشرفاء لاتخاذ الخطوات القانونية والمؤسساتية لتصحيح مسار الجماعة التي يستغلها الرئيس لنفسه وتحقيق أغراضه وطموحاته الشخصية “.

كما أصدر في السياق ذاته فريق الأصالة والمعاصرة بجماعة تطوان بيانا انتقد فيه بشدة إقدام رئيس جماعة تطوان على أخذ مبادرة انفرادية تتعلق بتقديم حافلات جديدة ستربط وسط المدينة بالأحياء الهامشية دون التنسيق مع فرقائه في التسيير الجماعي.

وعلمت شمال بوست أن مجموعة مهمة من أعضاء لجنة متابعة ملف النقل البين حضري، راسلت والي جهة طنجة تطوان الحسيمة عامل عمالة تطوان في شأن الخطوة الانفرادية لرئيس حضرية تطوان في موضوع الحافلات الضغيرة التي تم تقديمها يوم أمس دون التنسيق أو إشراك أعضاء لجنة التتبع في الموضوع.

0