أمانديس تواصل قطع الماء عن المواطنين بدون إصدار منشور رسمي في الموضوع

لليوم الرابع ومنذ تفعيل قرار قطع تزويد ساكنة عمالتي تطوان والمضيق -الفنيدق بالماء الصالح للشرب، تستمر شركة أمانديس في التعتيم على هذا القرار، وعدم إصدار بلاغ رسمي بخصوص ساعات قطع تزويد الماء fمختلف الأحياء والمناطق بالعمالتين.

ولحد الساعة يتداول المواطنون عبر مواقع التواصل الاجتماعي الفايسبوك منشورا يتضمن ساعات قطع الماء وموعد عودتها، دون أن تصدر الشركة إشعارا رسميا ينهي الجدل بخصوص صحة هذا المنشور من عدمه.

وكان المنشور يقول بقطع الماء عن أحياء متعددة بتطوان ابتداء من الساعة الخامسة مساءا من وم الأربعاء وإلى غاية السابعة صباحا من يوم الخميس، وهو الأمر الذي لم يحصل مع العديد من الأحياء حيث استمر قطع الماء إلى غاية الساعة الحادية عشر، ما يعزز من كون المنشور غير ذي مصداقية.

وكعادتها دائما في مسألة التواصل بخصوص المشاكل التي تحدث بالقطاع الحيوي الذي تتكلف الشركة الفرنسية بتدبيره على مستوى عمالتي تطوان والمضيق الفنيدق، تستمر شركة أمانديس في تجاهل مطالب الرأي العام بمعرفة التوقيت الرسمي لانقطاع الماء وعودته بمختلف أحياء تطوان، بدل استغفالهم بمنشور لا مصداقية له، عممته العديد من وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي دون معرفة مصدره.

وكان بلاغ رسمي صدر عن وكالة الحوض المائي اللوكوس والمكتب الوطني للماء وشركة أمانديس بخصوص تقنين تزويد ساكنة تطوان والنواحي بالماء الصالح للشرب إثر النقص الحاد في الموارد المائية. دون أن تتكلف الشركة بإصدار بلاغ آخر بشكل فردي بخصوص توقيت القطع وعودة المياه كونها الجهة الوحيدة المسؤولة عن التوزيع.

1