أمن تطوان يفكك عصابة إجرامية متخصصة في تزوير الوصفات الطبية

تمكنت مصالح أمن تطوان الخميس الماضي، من تفكيك عصابة إجرامية تنشط في مجال تزوير الوصفات الطبية الخاصة بأدوية الجهاز العصبي والنفسي وإعادة بيعها كأقراص مخدرة.

بلاغ صادر عن ولاية أمن تطوان، أفاد أن العملية تسنت بعد توقيف شخصين على متن دراجة نارية، في العشرينات من العمر وينحدران من مدينة تطوان، بعد تتبع ومراقبة لهما بالطريق الدائري وحجز بحوزتهما 10 وصفات طبية لأدوية تخص المصابين بالأمراض العصبية والنفسية وكذلك 24 قرص طبي من نوع ARTANE.

وخلال البحث الذي أجرته الضابطة القضائية مع الموقوفين اعترفا باسم مزودهما الرئيسي بهذه الوصفات الطبية والملقب ب “الخمسي”، في الثلاثين من العمر وينحدر من تطوان.

عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية تمكنت من اعتقال المزود الرئيسي بحومة “الحساني”، وبتعليمات من النيابة العامة قامت بتفتيش دقيق لمقر سكن هذا الأخير ليحجز به أكثر من 140 وصفة طبية لأدوية للجهاز العصبي وكذا 20 قرصا مخدرا.

كما حجزت عناصر الشرطة جهاز نسخ (سكانير ) وآلة طباعة على الورق كان المزود الرئيسي يستعملها في نسخ وتزوير وصفات طبية تدون بها أسماء لمرضى وهميين ثم تسلم للموقوفين ليقوما بشراء أدوية بعينها من الصيدليات،ثم يتم تجميعها بمنزل المزود الرئيسي ليعاد بيعها كأقراص مهلوسة ومؤثرات عقلية.

كما حجز خلال عملية التفتيش خاتم مزور بأسماء بعض اطباء الجهاز العصبي والنفسي وبعض الادوات الاخرى تستعمل في التزوير.

وقد وضع الموقوفون جميعا تحت تدبير الحراسة النظرية من اجل تعميق البحث معهم وقد تم تقديمهم البارحة امام أنظار النيابة العامة المختصة.