2017/08/17

أمن مرتيل يوقف عددا من المعتدين على الفتاة الألمانية

شمال بوست

أوقفت مصالح الأمن بمدينة مرتيل شمال المغرب، عددا من الأشخاص المتورطين في الاعتداء بالضرب على فتاة ألمانية ووالدتها وأفراد من عائلتها بالسوق المركزي لذات المدينة بدعوة تغيير المنكر، فيما لا زال االبحث جاريا عن أشخاص آخرين شاركوا في نفس الاعتداء.

وكانت الفتاة الالمانية وتدعى “لاورا سيلين ه” قد تعرضت للضرب والاعتداء من طرف مجموعة من الباعة الجائلين بمدخل السوق المركزي لمرتيل، بدعوة أن لباسها غير محتشم وأنها غير صائمة.

وتحكي والدة الفتاة لشمال بوست، أنها كانت برفقة ابنتها وافراد من عائلتها في مدخل السوق عندما فوجؤوا بهجوم شخص عليهم بدعوة ان الفتاة شربت عصيرا وان لباسها غير محتشم، وتضيف قائلة “ثواني بعد محاولة أحد أفراد العائلة تبرير ما حدث بكون الفتاة غير مسلمة، انهال العشرات من الأشخاص علينا بالضرب والسب، حيث هوجمنا من كل جانب، قبل أن نفر بمشقة الانفس نحو السيارة”.

وحسب معلومات حصلت عليها شمال بوست، فقد تحصلت العائلة المعتدى عليها على خمس شواهد طبية صادرة عن مستشفى سانية الرمل، تثبت تعرضهم جميعا للضرب بما فيهم الفتاة الألمانية ووالدتها.

واستمعت مصالح الامن بمفوضية مرتيل، للضحايا كما انتقلت معهم إلى مدخل السوق المركزي حيث تم التعرف على عدد من المعتدين، الذي تم توقيفهم في انتظار تعليمات النيابة العامة بخصوصهم، فيما لازال البحث جاريا عن أشخاص آخرين على ذمة نفس القضية.