إبتدائية العرائش..تدين الطاقم الطبي المتهم في وفاة “فرح” بهذه الاحكام”

قضت  المحكمة الابتدائية بمدينة العرائش، صباح اليوم الثلاثاء، أحكاما سجنية  في حق الطاقم الطبي المكون من طبيب توليد وممرضتين “قابلتين”، المتهمون في قضية وفاة الضحية فرح وجنينها، بسبب الإهمال الذي تعرضت له في مستشفى العرائش.

إذ أدانت  المحكمة الطبيب  ب3 أشهر ونصف، و3 أشهر في حق القابلة الأولى وشهرين في حق القابلة الثانية، وتعويض لصالح أسرة الضحية قدره 300 ألف درهم.

هذا وقد إعتبرت  المحكمة، أن  الطاقم الطبي المذكور متهم ب  “الإمساك عمدا عن تقديم مساعدة لامرأة حامل في خطر، والتسبب عن غير قصد في القتل غير العمدي نتيجة الإهمال، وعدم مراعاة النظم والقوانين والتمييز بالامتناع عن أداء خدمة، والرشوة، والعنف الجسدي والنفسي ضد امرأة حامل”.

وتجدر الإشارة إلى كون ان تفاصيل  هذه القضية المأساوية تعود  إلى شهر شتنبر الماضي، عندما توفيت  فرح ابنة القصر الكبير في المستشفى الإقليمي للعرائش وجنينها في بطنها بسبب الإهمال الذي تعرضت له.