إخلاء سبيل شقيق المعتقل الأصريحي مع متابعته في سراح

أفرجت محكمة الاستئناف بمدينة الحسيمة، ظهيرة اليوم الجمعة، على  وائل الأصريحي، شقيق المعتقل محمد الأصريحي على خلفية حراك الريف، بعد توقيفه الخميس 09 ماي الجاري، من قبل مصالح الدرك الملكي بإمزورن.

وكشف محمد أغناج، عضو دفاع معتقلي حراك الريف، في  تصريح ل”لكم”، أن الوكيل العام للملك أمر بالإفراج عن وائل الأصريحي بعد متابعته في حالة سراح وإحالته على قاضي التحقيق.

وأوضح المحامي أن متابعة وائل الأصريحي، تأتي “غالبا”  بسبب تدوينات نشرها على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي، وكذلك ارتباطا بالأحداث التي عرفتها منطقة بوكيدارن بعد الأحكام الابتدائية خلال شهر يونيو المنصرم، والتي اعتقل خلالها عشرات  الناشطين عقب المظاهرات التي اندلعت بعد النطق بالأحكام، حيث وجهت إليهم اتهامات جنائية تتعلق بإضرام النار ووضع متاريس في الطريق العام، وجنح تتعلق بالمشاركة في تظاهرة غير مرخصة، والتحريض على العصيان المسلح، او رشق القوات الامنية بالحجارة.

وكان وائل الأصريحي قد أوقف مساء أمس الخميس، من قبل مصالح الدرك الملكي  بإمزورن، عقب  تقدمه بصفة تلقائية للمخفر بعد استدعائه.

مقالات أخرى حول
,