إدانة جنود إسبان كانوا يحاولون تهريب الحشيش من سبتة

أدانت محكمة عسكرية اسبانية، 3 جنود إسبان من أصل 6 التابعين لكتيبة “دوكي دي ألبا” في ألميريا، بعد تورطهم في محاولة لتهريب الحشيش من مدينة سبتة المحتلة إلى إسبانيا على متن ناقلة عسكرية كانت بميناء المدينة المحتلة في أكتوبر 2015.

وحسب جريدة الفارو دي سبتة، فإن المحكمة أدانت الجنود الثلاثة بـ 3 سنوات و 11 شهرا سجنا، بعد محاولتهم لتهريب أزيد من 300 كيلوغرام من الحشيش من ميناء سبتة على متن ناقلة عسكرية.

ووفق نفس المصدر، فإن محاولة التهريب هذه تعود إلى شهر نونبر الماضي، عندما كانت ناقلة عسكرية تستعد للرحيل من ميناء سبتة إلى ألميريا، فتم اكتشاف وجود 310 كيلوغرام من الحشيش بقيمة نصف مليون يورو على متنها.

وقد تم الاشتباه في 6 جنود، إلى أن كشفت التحقيقات تورط 3 منهم فقط في محاولة التهريب هذه، حيث تمت تبرأت الباقين لانعدام الادلة.