إسبانيا…الحزب الاشتراكي العمالي يتجه نحو إلغاء صفقات الأسلحة مع السعودية

محمد بن سلمان وفيليبي السادس

وقف الحزب الاشتراكي العمالي الذي يقود الحكومة الإسبانية، إلى جانب الحزب الشعبي اليميني الموجود فيالمعارضة، في صف واحد داخل البرلمان الإسباني اليوم الثلاثاء لمنع إلغاء عقود صفقات الأسلحة المُبرمة مع السعودية.

واتحد أكبر حزبين بـإسبانيا واللذان يمثلان أكبر كتلتين داخل البرلمان، في وجه مقترح بفرض حضر على مبيعات الأسلحة للسعودية، عقب مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده بإسطنبول، وهو الموقف الذي سانده أيضا حزب “سيودادانوس” الموجود في الأغلبية.

وحسمت لجنة شؤون الدفاع بالبرلمان الإسباني قرارها برفض المقتر الذي تقدم به حزبان قوميان يمثلان إقليمكاتلونيا، والذي حظي بدعم حزب “بوديموس” اليساري المعارض، في الوقت الذي امتنع فيه الحزب الممثل لقوميي إقليم الباسك عن التصويت، وكانت الموافقة على هذا المقترح ستعني إلغاء صفقة مع السعودية بقيمة ملياري يورو.