إعفاء ” الفيزازي ” من إلقاء خطبة يوم غد الجمعة بطنجة

تلقى الشيخ ” محمد الفيزازي “، اليوم الخميس، قرارا بإعفائه من إلقاء خطبة الجمعة يوم غد بمسجد طارق بن زياد بسبب تورطه فيما بات يعرف في الإعلام الوطني بقضيته مع “حنان”.

ووفق ما أورده موقع “طنجة24” فإن الفيزازي تلقى إشعار الإعفاء من جهة عليا، ورفضت المندوبية الجهوي لوزارة الاوقاف بجهة طنجة تطوان الحسيمة التعليق على الأمر بعد اتصال الجريدة.

ويأتي قرار إعفاء الفزازي من ممارسة مهامه الدينية بمسجد طارق بن زياد، بعد خروج إحدى الفتيات تدعى “حنان” تتهم الفزازي بالزواج بها بدون عقد، ثم تركها بدون الاعتراف بها كزوجة.

ويعتقد أغلب المتابعين لفضائح “الفيزازي” أن أهليته لممارسة الخطابة أو الإمامة منتفاة، بالنظر إلى وجوده في دوائر شبهات عديدة، مما يفرض على وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، إبداء موقف معين من هذه القضية، حيث يفترض في الإمام والخطيب أن لا يكون عرضة لأي نوع من الشبهات مثلما هو الأمر بالنسبة “للفيزازي” الذي انتشرت صوره بشكل فضائحي على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

0