إعلامي بالجزيرة يشرف على تأطير طلبة الصحافة بالكلية المتعددة التخصصات

⁠⁠⁠احتضنت يوم أمس الثلاثاء 31 ماي قاعة الإجتماعات بمركز الأبحاث  الدراسات لشؤون الهجرة، ورشة تكوينية لفائدة طلبة الإجازة المهنية في الصحافة والإعلام، وماستر القانون ووسائل الإعلام حول “مهارات الحوار الإعلامي” التي أشرف على تأطيرهاا الإعلامي “غسان ابو حسين” مراسل ومدير مكتب الجزيرة في جنوب افريقيا.الورشة التكوينية التي تدخل ضمن مبادرة “سفراء الجزيرة”، وتنظمها الكلية المتعددة التخصصات بتطوان  هيئة الإعجاز العلمي لشمال المغرب بشراكة مع مركز الأبحاث والدراسات لشؤون الهجرة .

الورشة التكوينية افتتحت بكلمة  عميد الكلية المتعددة التخصصات الدكتور فارس حمزة ، ومحمد بورباب رئيس هيئة الإعجاز  العلمي في القرآن و السنة لشمال المغرب ،وخالد بنجدي أستاذ القانون العام ومنسق الإجازة المهنية في الصحافة و الإعلام بالكلية المتعددة التخصصات، و ذ.عبد الخالق الشلحي، الذين أجمعوا على أهمية هذا التكوين بالنسبة للطلبة واعتبروا تأطير الإعلامي غسان أبو حسين لهذه الورشات قيمة مضافة لهم .

ماستر

ارتبط برنامج التكوين الأول بالشق النظري عرض فيه “ذ.غسان أبو حسين” التطور التي عرفته القصة وكيفية روايتها حيث ساهم التطور التكنولوجي في سرعة نقل القصة بطرق عصرية ومختلفة، كما تم التطرق لطريقة حوار الإعلامي والصفات الفطرية التي يتميز بها الإعلامي، وأهم المهارات التي يجب أن يتسم بها ولخصها في أهم النقاط، كالثقة والتحضير، الإيجاز، الوضوح، الإصغاء، الكاريزما، ومواكبة عامل الوقت،  استند بعرضه على أشهر المحاورين بالعالم مثل أوبرا وينفري وكريستين أمانبور وفيصل قاسم.

كما أشار أن القناة الإعلامية لابد لها من الجمع بين التعليم والترفيه، وأوضح الفرق بين الاعلام والاتصال،بإعتبار أن الاتصال عملية تبادل الرموز بين المُرسِل والمُستقبِل بهدف إحداث تأثير، وأن العقلية الجماهرية تخاطَب بالعاطفة وليس بالمنطق والعقل،  الاعلام هو مادة يتم الاعلام بها والاخبار عنها.

وتمتد الدورة على مدى ثلاثة أيام، ستختتم بتوزيع شواهد على جميع الطلبة المشاركين في هذه الورشة التكوينية
⁠⁠⁠⁠

 

0