اعتقال الموزع الرئيسي لمادة ” الهيروين ” بجماعة الحمراء بني حسان


تمكنت عناصر الدرك الملكي ليلة أمس السبت 18 مارس الجاري، من اعتقال أحد أهم العناصر المشتبه فيها بترويج مادة ” الهيروين ” المخدرة على صعيد جماعة الحمراء بمنطقة ني حسان التابعة إداريا لإقليم تطوان.

مصادر خاصة من عين المكان، أكدت لشمال بوست على وقوع المشتبه فيه المدعو ” م. و ” في أيدي عناصر الدرك الملكي والذي يتزعم شبكة لترويج المخدرات القوية وخاصة مادة ” الهيروين ” في صفوف شباب وتلاميذ المنطقة.

وأكدت ذات المصادر أن كمينا محكما تم إعداده للإيقاع بالمشتبه فيه،  رغم محاولته المقاومة والفرار أثناء عملية الاعتقال، والذي كان يتحرك بحل حرية بالمنطقة حيث كان يستهدف إلى جانب العناصر المشكلة لشبكته، تلاميذ المدرسة الإعدادية والمراهقين الذين أصبحوا يتعاطون للهيروين كبديل عن ” الحشيش “.

كما كان الموقوف يستخدم شبكة متعددة العناصر تتوزع في مناطق مختلفة داخل مركز الجماعة وعلى الطريق الوطنية الرابطة بين تطوان وشفشاون، حيث يقوم بتلقي المبلغ المالي من طرف المشتري، ويتم توجيهه لمكان معين لكي يتوصل بمادة ” الهيروين “، حتى لا يثير الانتباه.

وكان أحد الأساتذة الذي يدرس بالإعدادية المتوجد بمركز الجماعة، احتج مؤخرا على الارتفاع المهول في أعداد التلاميذ المتعاطين لمادة الهيروين، ودق ناقوس الخطر في صفوف أولياء الأمور لحماية أبنائهم من السقوط الوشيك في براثين الإدمان.

وتعتبر منطقة دار أقوباع المعقل الرئيسي لأغلب مروجي المخدرات القوية، حيث يتداول السكان أسماء كل الموزعين، كما يعرفون أماكن سكنهم والمدن التي يأتون منها كتطوان وشفشاون.

وكانت شمال بوست قد كشفت في خبر سابق  ” الهيروين ” يغزو جماعة الحمراء ببني حسان تحت أنظار الدرك الملكي ” عن انتشار كبير لمادة ” الهيروين ” المخدرة في صفوف الشباب والمراهقين بجماعة الحمراء.

 

مقالات أخرى حول
,
1