الأمطار تعري حقيقة نخيل الوالي بالعديد من شوارع طنجة

لم تمر سوى دقائق معدود على تساقط الأمطار بمدينة البوغاز زوال يوم أمس الإثنين، حتى إنكشف المستور و انفضحت حقيقة نخيل الوالي التي سقطت في العديد من شوارع مدينة طنجة من بينها شارع مولاي يوسف و ايبريا.

النخيل المتساقط لم يخلف خسائر بشرية، لكنه تسبب في خسائر مادية، وأربك السير والجولان بالمدينة مخلفا رعبا في نفوس الساكنة، التي قامت بنفسها بازالة النخيل من الطريق.

وبهذا الحادث يكون الأمر قد فاق توقعات ومخاوف معارضي النخيل بمدينة طنجة التي زرعت في العديد من الشوارع في اطار مشروع طنجة الكبري، فلا احد كان يتوقع ان يصل الأمر بهذه الخطورة و ان تصبح اشجار النخيل التي كلفت الكثير من أجل غرسها بالمدينة، تهدد سلامة المواطنين.

2 3

مقالات أخرى حول
0