الإتحاد الإشتراكي بتطوان يطالب بالتحقيق في خروقات المندوبية الإقليمية لوزارة السكنى

أصدرت الكتابة الإقليمية للإتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بتطوان بيانا للرأي العام تستنكر من خلاله ما يجري بالمندوبية الإقليمية لوزارة السكنى وسياسة المدينة بتطوان، وهذا هو نص البيان كما توصل به موقع شمال بوست :

تتابع الكتابة الاقليمية للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بتطوان، ما تشهده المندوبية الإقليمية لوزارة السكنى وسياسة المدينة من تصرفات لا مسؤولة لمندوبها الإقليمي، وبعد وقوفه مليا حول كل المعطيات يؤكد الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية بتطوان ما يلي :

ـإدانته الشديدة لما فاه به المندوب الإقليمي في حق حزبنا وكذا الفيدرالية الديمقراطية للشغل.

ـ شجبه الشديد لممارسة المندوب الإقليمي في عملية توزيع المنح على موظفات وموظفي المندوبية والتي تخضع للمحاباة ولا ترتكز على معطى العمل والإنتاجية .

ـ استنكاره لعملية إقصاء موظفين على حساب آخرين في تقلد المسؤولية داخل المدينة.

-امتعاضه الشديد من تدبير المال العام المتجلي في صيانة مكتبه كل 5 أشهر والتهميش المتعمد لبعض المكاتب الأخرى .

وفي الأخير تهيب الكتابة الاقليمية بالوزارة لإيفاد لجنة من الإدارة المركزية للوقوف في عين المكان على تجاوزاته وخروقاته، مع التأكيد على ضرورة تخليه عن السكن الوظيفي لأنه يملك سكنا وظيفيا آخر في حوزته.

وتبقى الكتابة الإقليمية متابعة للملف بكل حزم لتخليق المرفق العام خدمة للمواطن ووضع حد لمن لا مسؤولية له.

0