الإدارة التربوية بنيابة تطوان تنتفض ضد اختلالات الدخول المدرسي

بتاريخ 32 شتنبر 2014 وعلى الساعة الحادية عشر و النصف نظمت الجمعية الوطنية لمديرات و مديري التعليم الإبتدائي بالمغرب – فرع تطوان – وقفة احتجاجية أمام مقر نيابة وزارة التربية الوطنية بتطوان والتي عرفت حضورا مكثفا للمديرات والمديرين الذين عبروا عن سخطهم و تذمرهم من الوضعية التي آلت إليها الإدارة التربوية محليا.

كما أكدوا خلالها على الإختلالات المتنوعة التي واكبت الدخول التربوي الجاري سواء على مستوى البنايات المدرسي وتلاشي تجهيزاتها من طاولات وسبورات ومكاتب وكراسي، وكذلك على مستوى اكتظاظ الأقسام و تعدد مستوياتها داخل الفصل الواحد الشئ الذي لا يخدم مصلحة التلميذ و الأستاذ معا.

كما أشاروا إلى انعدام تجهيزات المكتبة من عتاد معلوماتي وكذلك تجهيزات المطعم المدرسي من عتاد المطابخ وتأخر صرف المستحقات المالية للمشرفين عليه وتعويضات الغاز.

كما أشار السادة المديرون إلى الإرتباك الحاصل في تدبير المبادرة الملكية ” مليون محفظة ” لهذا الموسم الذي أخر إلى حدود الساعة الإنطلاقة الفعلية للتدريس…بالإضافة إلى عدم صرف أجور عمال النظافة والحراسة وكذلك تعويضات السيدات والسادة المديرين التي تم حجزها بدون وجه حق..

وفي ختام الوقفة تلى السيد رئيس الجمعية بيانا شرح من خلاله دواعي هذه الوقفة و تضمن مطالب الإدارة التربوية نذكر منها : مطالبة سلطات التربية إقليميا وجهويا و وطنيا بفتح باب الحوار المسؤول و البناء. و كذلك مطالبة الوزارة بالإلتزام بمحضر 5 ماي 2011 ونتائج اللجنة التقنية المكلفة بالإطار..

كما تضمن البيان مطلب إنصاف المديرين الذين طالتهم الإعفاءات المزاجية و الصورية ….وصرف التعويضات الجزافية للسيدات و السادة المديرين (الشطر الثاني من 2013 و الشطر الأول من 2014 أسوة بباقي نيابات المغرب.و في الختام دعا البيان كل مكونات الإدارة التربوية إلى الوحدة و التضامن و الإلتفاف حول جمعيتهم الوطنية لتحقيق كل المطالب المشروعة و العادلة و إعادة الاعتبار للمدرسة العمومية..

0