الدراق والبياري يسحبان ترشيحهما وضغوطات على “أشرف أبرون” لقيادة لائحة الميزان

أشرف أبرون رفقة الأمين العام حميد شباط

علمت شمال بوست من مصادر خاصة قبل قليل أن “حميد الدراق” و”عبد السلام البياري” اللذان أعلنا أمس عن قيادتهما للائحة حزب الاستقلال في الانتخابات التشريعية بدائرة تطوان، قد سحبا ترشيحهما لأسباب شخصية.

القرار الذي فاجأ مسؤولي حزب الاستقلال بتطوان، جعل القيادة المركزية بزعامة الأمين العام “حميد شباط” تتدخل من أجل الضغط وإقناع وكيل لائحة الحزب في الانتخابات الجماعية “محمد أشرف أبرون” من أجل قبول قيادة لائحة “الميزان” في الانتخابات التشريعية القادمة.

ومن المعلوم أن ” أشرف أبرون ” كان قد فضل عدم دخول غمار الانتخابات البرلمانية المقبلة، وذلك من أجل الاهتمام  ببناء حزب الاستقلال بتطوان، وتقوية هياكله، بعد أن تمكن من الحصول على ست مقاعد في الانتخابات الجماعية السابقة وإعادة حزب علال الفاسي لمقاعد حضرية تطوان.

وكان أشرف أبرون وكيل لائحة حزب الاستقلال في الانتخابات الجماعية التي قادت حزب الاستقلال إلى تشكيل الأغلبية في المجلس الجماعي لجماعة تطوان، الاسم المرشح والمتداول لقيادة لائحة الميزان في الاستحقاقات التشريعية، قبل أن يتم تزكية وترشيح عبد السلام البياري في بداية الأمر ومن ثم حميد الدراق بعد انسحاب البياري من السباق.

يذكر أن قيادة حزب الاستقلال بتطوان قد حسمت مساء يوم السبت الماضي في اختيار وكيل لائحته بالانتخابات التشريعية المزمعة في 7 أكتوبر القادم، حيث تم اختيار الشاب “حميد الدراق” لترأس اللائحة في حين اكتفى البرلماني السابق “عبد السلام البياري” بالمرتبة الثانية في اللائحة.

 

المطبعة الرائدة بتطوان.. استلم مطبوعاتك في نفس اليوم 

couverture

 

0