السجن النافذ لستة متهمين بمحاولة الهجرة السرية من سواحل الحسيمة

اصدرت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بالحسيمة، حكمها في ملف يتابع فيه سبعة متهمين في حالة اعتقال، بتهم تتعلق بالهجرة السرية.

وقضت ذات الغرفة بمؤاخدة المتهمين من أجل ما نسب إليهم وعقاب المتهم الاول والثالث والرابع بشهرين حبسا نافذا وغرامة نافدة قدرها 500 درهم وعقاب المتهم الثاني والخامس بثلاثة 03 اشهر حبسا نافذا وغرامة نافدة قدرها 500 درهم وعقاب المتهم السادس بستة 06 اشهر حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 500 درهم مع تحميلهم الصائر والاجبار في الادنى. كما قضت  بعدم مؤاخذة المتهم السابع والتصريح ببراءته وبراءة المتهم السادس من اجل جنحة مغادرة التراب الوطني وخرق الاحكام مدونة الجمارك.

في طلبات ادارة الجمارك  حكمت المحكمة على المتهمين الاول والثاني والثالث والرابع والخامس باداءهم غرامة نافدة قدرها 2796000 درهم لفائدة إدارة الجمارك مع تحميلهم الصائر تضامنا و تحديد مدة الاجبار في الأدنى ومصادرة المحركين المحجوزين لفائدتهما.

وكانت النيابة العامة قد تابعت المتهمين من اجل تنظيم و تسهيل خروج اشخاص مغاربة بصفة سرية خارج التراب الوطني و مغادرة التراب الوطني من منافد غير معابر الحدود المعدة خصيصا لذلك و خرق احكام مدونة الجمارك المتعلقة بحركة و حيازة البضائع داخل المنطقتين البرية و البحرية لدائرة الجمارك.