” السحاقيات ” تثير سخط الجمهور بالمهرجان السينمائي بتطوان

أثار  فيلم “أفراح صغيرة” لمخرجه محمد شريف الطريبق، الذي عرض ليلة الثلاثاء على هامش اليوم الرابع من مهرجان تطوان لسينما دول البحر المتوسط، سخط الجمهور الذي حضر بقاعة سينما ” أبيندا “.

وعبرت العديد من الشهادات لشمال بوست أن الفيلم الذي عرض لقطات عن ” السحاقيات ” داخل المجتمع التطواني أساء كثيرا لسمعة الفتاة والمرأة التطوانية، واعتبروا عرضه  بـ” الهجوم الأخلاقي” من قبل  منظمي المهرجان، على شرف المدينة والقيم الأخلاقية لنسائها. ما أدى بالعديد من المتفرجين للانسحاب قبل نهاية الفيلم.

وتحكي قصة فيلم “أفراح صغيرة”عن صداقة بين فتاتين ومغامراتهما في رحلة اكتشاف الذات وتحقيق أحلامهما. ويغوص الفيلم من خلال هذه القصة في العالم الداخلي للنساء داخل المجتمع التطواني التقليدي لسنوات الخمسينيات من القرن الماضي.

ويقوم بأدوار البطولة لهذا الشريط السينمائي كل من الممثلة فرح الفاسي الفهري وفاطنة لخماري، اللتان سبق لهما المشاركة في الفيلم السابق للطريبق “زمن الرفاق”، إلى جانب مجموعة من الوجوه الجديدة كأنيسة لعناية  ومها داوود وسمية أمغار وفاما الفراح.

 

0