الطفل التطواني “ريان بوليلة” يصدر روايته الأولى بالاسبانية

أصدر التلميذ التطواني “ريان بوليلة” روايته الأولى “la esmeralda de la verdad” والذي يحكي فيها ذو الإثنى عشر ربيعا، حكاية شاب خجول يبحث عن طريق توصله إلى قلب محبوبته.

واستطاع “ريان” الذي يتابع دراسته في المدرسة الاسبانية “بيلار” بمدينة تطوان، كتابة روايته الأولى باللغة الاسبانية اعتمادا على قدرته على الابداع، حيث صدرت الطبعة الأولى مساء تتويجه إلى جانب تلميذين آخرين على رأس المتفوقين في أولمبياد الرياضيات على المستوى الوطني.

وفي اتصال لشمال بوست بالكاتب الروائي “ريان” قال أن هذا العمل الروائي هو مشروعه الأول وأنه بصدد بداية مشروع روائي ثاني باللغة الاسبانية أيضا، وأضاف، أنه يعتمد على تشجيع والديه وتوجيهات أساتذته الذين يشكرهم على دعمهم حتى رأت روايته “la esmeralda de la verdad” النور.