“الفنان وبيئته” معرض تشكيلي لفنانين مرتيليين بالمركز الثقافي الأندلس

بمبادرة وإشراف لجمعية شباب حي الشبار بمرتيل وبتعاون مع مركز المبادرات الجمعوية الأندلس. سيعرف رواق المركز خلال الفترة الممتدة بين الثامن إلى 18 من شهر مارس الجاري تنظيم معرض للوحات الفنية من إبداع 10 فنانين من مدينة مرتيل. ويتميز الفنانون المشاركون في المعرض  بلمسات فنية راقية لما اكتسبوه من خبرات بالفطرة والبعض الآخر بالتكوين ودراسة الرسم.

المعرض أطلق عليه اسم الفنان وبيئته. بحيث أن مجمل اللوحات تحكي عن الموروث الطبيعي والبيئي لمدينة مرتيل بانامل الفنانين المرتيلين.

وحول هذا المعرض والهدف منه أكد رئيس جمعية شباب حي الشبار. الفنان ” عبد اللطيف الفكاك الله ”  أن فكرة جمع شتات الفنانين المحليين في هذا المعرض جاء بـ ” مغزى إعادة الاعتبار للفنان التشكيلي المرتيلي واعطاءه الفرصة لإبراز طاقته وإظهار فنه للعموم ”  كما أكد أن الفضل يعود أيضا للأستاذ والرسام عبد الواحد أشبون الذي لم يذخر جهدا في مساعدة هؤلاء الفنانين وتمكينهم من المواد الأساسية للرسم. وتعتبر جمعية شباب حي الشبار رائدة في العمل الجمعوي والتطوعي بمدينة مرتيل. بحيث تم اختيارها كجمعية السنة في الحفل السنوي الرابع الذي نظمته صفحة ويكيليكس مرتيل. لسنة 2015

0