الكاتب الوطني للنقابة الوطنية للصحة العمومية يتهم الحكومة بالإجهاز على قطاع الصحة

الحسين الوردي وزير الصحة

اتهم كريم بالمقدم الكاتب العام الوطني للنقابة الوطنية للصحة العمومية ف د ش في تصريح خاص لشمال بوست تعليقا على قرار المكتب الوطني للنقابة بخوض اضراب وطني بقطاع الصحة غدا وبعد غد 11 و 12 ماي مصحوبا بمسيرة يوم الجمعة من مقر وزارة الصحة الى البرلمان بمناسبة اليوم العالمي للممرض؛ ( اتهم ) الحكومة بتجاهل القطاع الصحي الوطني، والالتفاف على مطالب الأطر الصحية وتنكرها لمعاناة المهنيين بكل فئاتهم، وتجميدها لجميع الالتزامات المتفق بشأنها.

واستنكر د. بالمقدم في نفس الصدد التعاطي السلبي للحكومات المتعاقبة ذات التوجه النيوليبرالي المقنع مع القطاع الصحي الوطني باعتباره قطاعا غير منتج، وسعيها الى تفويته للقطاع الخاص مما ادى الى تدني الخدمات الصحية وارتفاع تكلفتها وتأجيج احتجاجات المواطجنين.

وتابع بالمقدم الكاتب الوطني لفدش الصحة تصريحه بالقول ” الحكومة رفضت التفاعل والتعاطي مع موضوع المراسلة والمذكرة التي رفعناها للسيد رئيس الحكومة بتاريخ 11 ابريل 2017، وتجاهلت كليا المطالب التي شن الاضراب الوطني الانذاري ليوم 19 ابريل من أجلها”.

وتابع بالمقدم ” الشارع الصحي يغلي بالاحتجاجات وفداحة أوضاع العاملين لا ينكرها أحد ” حيث غيبت الحكومة اي تصور واضح للخروج من هذا الوضع الشاذ، وهي تبلور التصريح الحكومي وما يترتب عنه من استراتيجيات و اولويات في البرنامج الحكومي 2017-2021 ومشروع قانون الميزانية لسنة 2017، والتي اقترحت نقابتتا بصدده الرفع من ميزانية القطاع الى 10% على الأقل وتوظيف كل الأطر الطبية والتمريضية المعطلة وتنفيذ لكل مضامين اتفاق 5 يوليوز 2011 دون قيد او شرط والاستجابة الفورية لجميع المطالب العادلة والمشروعة لجميع الفئات بدون استثناء.

0