المئات يهتفون بإسم الزفزافي في مسيرة تاريخية ببرشلونة في ذكرى معركة أنوال

تجمع المئات من مغاربة العالم، يوم أمس السبت، بمدينة برشلونة الإسبانية، حيث نظموا مسيرة حائدة تضامنا مع معتقلي حراك الريف بالتزامن مع تخليد ذكرة معركة أنوال، التي تصادف 21 يوليوز من كل سنة.

ورفع المحتجون، أثناء المسيرة التي شارك فيها المئات من مغاربة العالم الذين قدموا إلى العاصمة الكاتالانية من مدن أوروبية مختلفة، شعارات مطالبة بالحرية للمعتقلين السياسيين بالمغرب، كما رفعوا صور معتقلي حراك الريف، وعلى رأسهم ناصر الزفزافي، الذي يعتبر أيقونة المعتقلين ورمزا للحراك.

واعتبر المحتجون من خلال الشعارات التي رفعوها، أن الأحكام التي صدرت في حق معتقلي الريف، أحكاما سياسية ولا علاقة لها بالقانون والقضاء المستقل، كما طالبوا الدولة بالإفراج الفوري عنهم، وتنفيذ ملفهم المطلبي الذي خرجوا للمطالبة به، واحترام حقهم في التظاهر السلمي، الذي ينص عليه الدستور المغربي.

واخترقت المسيرة الحاشدة مغاربة العالم أهم الشوارع ببرشلونة، حيث أبدع المحتجون في التعبير عن مطالبهم من خلال اللافتات والأشكال التعبيرية المختلفة، والتي توزعت ما بين أقفاص كبير عبارة عن زنازن انفرادية، للتعبير عن معاناة معتقلي حراك الريف، بمختلف السجون المغربية، وبلافتات مكتوبة بلغات عديدة، للتعريف بقضية معتقلي وحراك الريف.