المحكمة الإدارية تعيد الشرعية لرئيس اتحاد طنجة لكرة السلة

بات القرار الذي اتخذه المكتب الجامعي لكرة السلة، بتوقيف رئيس اتحاد طنجة للعبة ” عبد الواحد بولعيش ” خمس سنوات وباقي أعضاء المكتب سنة واحدة في حكم الإلغاء.

المحكمة الإدارية بالرباط، قضت ببطلان الجمع العام العادي لجامعة السلة، وقررت معه بإلغاء كل القرارات الصادرة عنه، وهو الأمر الذي سيدفع الجامعة لإعادة عقده من جديد.

 المحكمة الإدارية، أعادت الشرعية للمكتب المسير لفريق اتحاد طنجة، الذي سبق وأن رفض الامتثال لعقوبة توقيف رئيسه وأعضاء المكتب،  لكون المكتب الجامعي الذي اتخذ القرار انتهت ولايته منذ شهرين من جهة، وليس من حقه اتخاذ قرارات تأديبية، وإنما عليه تنفيذ قرارات الجمع العام.

كما وسبق أن طالب مكتب اتحاد طنجة لكرة السلة، من وزير الشباب والرياضة الطالبي العلمي بتفعيل مسطرة المحاسبة في وجه الجامعة وحل مكتبها، بتطبيق الفصل 31 من قانون التربية البدنية والبدنية 30-09، بسبب توقيف المكتب المسير مدد مختلفة دون الاستناد إلى النصوص القانونية.