2016/12/18

000

المعمر الإسباني بيدرو سان خوان يتحدث عن تاريخ وادي مرتين

شمال بوست

من المنتظر أن يعالج الإعلامي يوسف بلحسن في برنامجه المباشر في صفحته على “الفايس بوك” عشية الخميس 3 نوفمبر 2016. ملف جزء هام من تاريخ مدينة مرتيل وبالخصوص تاريخ وادي مرتيل، الذي يمتد في عمق التاريخ مند العصور الأولى لتواجد الإنسان بالمنطقة والذي عرف عبر مختلف الحقب التاريخية مند الفنيقيين والرومان ومرورا بالعصر الإسلامي ثم الاستعمار الإسباني والعصر الحديث، عرف مراحل مشرقة وكذلك تدهورا كبيرا كما هو حاصل اليوم في أفق مستقبل زاهر في إطار المشروع الملكي الضخم لتهيئة سهل ووادي مرتيل.

اللقاء المباشر مع المعمر الإسباني المغربي الذي ولد بمرتيل سنة 1931 ولم يغادرها إلى يومنا سينصب بالأساس على فترة الاستعمار الاسباني سنوات الأربعينيات والخمسينيات ثم العقود التي تلته حتى يومنا هذا .

إبن مرتين البار بيدرو سان خوان والذي كلما ذكر مراحل ازدهار  الوادي حيث كان الميناء النهري والبواخر الضخمة التي كانت تجوبه مملوءة بمختلف السلع   والمعامل والصناعات الممتدة على جوانبه بنا فيها صناعة الحيثان الضخمة …وغيرها كثير. . إلا وسألت عينيه دموعا وأملا في غد يعيد البسمة لهدا الوادي ولساكنته.

وادي مرتيل وفي إطار المشروع الملكي الضخم لتهيئة وتطوان الكبرى سيعرف اكيد طفرة نوعية وكمية ولكن الساكنة ورجال التاريخ وكل المهتمين متخوفون من أن يمر هذا المشروع الجميل خارج المسار التاريخي للوادي في المنطقة المسماة حاليا بالدارع الميت بمحاذاة حي الديزة الشهير …ولذلك فقد تأسست نواة للدفاع عن الوادي التاريخي وللمطالبة بإعادة فتح مجراه الطبيعي على البحر وعلى منبعه بالنهر.

اللقاء المباشر سيتطرق إلى نوستالجيا الإنسان والوادي. وهي فرصة للاستماع والاستفادة من الذاكرة الشفاهية لأناس عاشوا الفترة الذهبية لوادي مرتين.