المفوضية الأوروبية تطالب بتوضيحات من اسبانيا حول معاملتها “القاسية” لمهاجر إفريقي بمليلية

أوردت وكالة الانباء الفرنسية أن المفوضية الأوروبية طالبت من السلطات الإسبانية بـ”توضيحات” حول معاملتها للمهاجرين غير النظامين الذين يحاولون التسلل إلى مدينة مليلية المحتلة، وذلك بعد فضيحة المعاملة القاسية للأمن الإسباني لأحد المهاجرين الأفارقة.
وطالبت المفوضية أيضا بتوضيحات بخصوص مشروع مدريد لتسهيل إبعاد المهاجرين غير الشرعيين من المدينة المذكورة.
وعبرت المفوضية الأوروبية عن “قلقها” إزاء المعاملة التي يتلقاها المهاجرون الذين يحاولون التسلل إلى مدينة مليليةمن قبل السلطات الإسبانية، ووجهت رسالة إلى مدريد تطالبها بتوضيحات.
وقال الناطق باسم المفوضية ميشال سيركوني، حسب ما نقلته “أ.ف.ب”: “طلبنا توضيحات من السلطات الإسبانية عبرنا فيها عن قلقنا وننتظر ردهم”، “كما طالبنا بتوضيحات بشأن مشروع الحكومة الإسبانية تسهيل إبعاد المهاجرين الذين يحاولون التسلل إلى مليلية وسبتة”.
ومن جهتها كتبت المفوضة الأوروبية للهجرة سيسيليا مالمستروم، رسالة في هذا الاتجاه إلى السلطات الإسبانية، مشيرة إلى أن طلب التوضيحات هذا يهدف إلى التأكد من “احترام القانون الأوروبي”.
حيث أشارت في الرسالة لإساءة شرطة الحدود الإسبانية معاملة مهاجر أفريقي عبر الحدود المسيجة التي تفصل بين ثغر مليلية وباقي التراب المغربي، وطرده، وهو الحدث الذي صورته منظمة محلية للدفاع عن حقوق الإنسان في 15 أكتوبر وسبق لشمال بوست ان نشرته مما أثار استياء شديدا في إسبانيا.

 

فيديو لمعاملة الحرس المدني للمهاجرين الأفارقة :

0