الوالي “مهيدية” يوقف تدمير حدائق المندوبية بطنجة

عقد يوم الجمعة والي طنجة تطوان الحسيمة محمد امهيدية اجتماعاً مع تمثيلية عن الفعاليات المدنية والسياسية والشبابية المدافعة عن “حدائق المندوبية”.

وذكر بلاغ صدر باسم التمثيلية عقب هذا اللقاء، أن الوالي أعرب عن “تجاوبه مع مطالب الساكنة، وحرصه على ضمان الامتناع عن أي أشغال بالموقع المذكور إلى غاية الوصول الى تصورات متكاملة وبديلة تضمن بشكل كامل الطبيعة البيئية والأثرية لحدائق المندوبية“.

كما عبر الوالي، وفق نفس المصدر، عن “تفاعله البناء مع مطالب فعاليات المدينة واختياره لنهج الحوار والإقناع وانفتاحه على المبادرات الهادفة لصيانة الموروث التاريخي للمدينة وفضاءاتها الخضراء“.

وخلص اللقاء إلى كون “إعادة تأهيل المنطقة لا يمكن أن ينجح إلا بالانخراط القوي للساكنة وللمجتمع المدني”، وفي هذا الصدد تم تسجيل استعداد الوالي تلقي اقتراحات وتوصيات المجتمع المدني، التي تهم المنطقة ودراستها، مع تشكيل لجنة مختلطة لتتبع الملف والوقوف عليه“.

وكان هذا اللقاء، الذي تزامن مع الإعلان عن تنظيم وقفة احتجاجية وفطور جماعي مساء يوم الجمعة بحدائق المندوبية، للمطالبة بالحفاظ عليها كفضاء أخضر برمزيته التاريخية، بعدما تم الشروع في إقامة مشروع مرآب تحت أرضي للسيارات بتلك المنطقة، (كان) مناسبة، وفق ما ورد في بلاغ التمثيلية، “لبسط موقف الفعاليات المحلية من ملف حدائق المندوبية التي تشكل متنفسا حقيقيا لساكنة المدينة وفضاء تاريخيا وبيئيا ذي وظائف هامة”، حيث تم الاتفاق على “مواصلة الحوار في جو موسوم بالرغبة المشتركة في البحث عن حلول مقبولة وعملية تحفظ للفضاء خصوصيته وتسهم في المسار التنموي للمدينة“.