انقطاع الكهرباء عن جماعات الملاليين يتسبب في خسائر فادحة للمواطنين

تعيش مجموعة من جماعات قيادة الملاليين والغليين وصدينة وأنجرة على وقع حالة احتقان نتيجة انقطاع التيار الكهربائي عن منازل المواطنين منذ ليلة أمس الخميس.

وحسب مصدر مطلع، فقد عاشت الجماعات منذ الأمس في ظلام حالك نتيجة انقطاع الكهرباء وسقوط عدد من الأعمدة، على الرغم من النداءات والاتصالات التي أجريت مع المكتب الوطني للكهرباء دون أن يتحرك لإصلاح العطب.

وتسبب انقطاع التيار الكهربائي في خسائر فادحة سواء للمواطنين الذي يدخرون لحوم الأضحيات في الثلاجات وأصحاب الدكاكين الذين تعرض المثلجات الصيفية للإتلاف.

كما وجد عدد كبير من الفلاحين أنفسهم في وضع لا يحسدون عليه نتيجة عجزهم عن سقي أراضيهم وماشيتهم حيث يعتمدون على الكهرباء في ضخ المياه من الآبار.

وحمل مصدر مسؤول، المكتب الوطني للكهرباء مسؤولية الخسائر التي تعرض لها المواطنون معتبرا عدم تدخل الأخير لإصلاح العطب وإعادة الكهرباء تقصير فادح يستوجب فتح تحقيق وتحميل المكتب الوطني للكهراء الآثار المترتبة عن ضياع حقوق الساكنة.