2017/03/29

بتوصيات رفيعة المنظمة المغربية للاعلام الجديد تنهي ندوتها الدولية بالرباط

شمال بوست

اختتمت صباح الاحد 22 ماي 2016 بالرباط أشغال الندوة الدولية التي نظمتها المنظمة المغربية للاعلام الجديد بتنسيق مع وزارة الاتصال تحت شعار “الاعلام المغربي ورهانات المستقبل” والتي استمرت على مدى ثلاث أيام، حيث تمت مناقشة مجموعة من القضايا المرتبطة بالاعلام والقانون وأخلاقيات مهنة الصحافة والرهانات العالمية في مجال الاعلام …

وعرف انطلاق الندوة الدولية يوم 20 ماي حضور عدد من الأسماء الاعلامية والأكاديمية والفنية البارزة على الصعيد الوطني والدولي أمثال (خالد مشبال، عبد الحميد البجوقي، أحمد الخمسي، الصديق معنينو، عبد الباري عطوان، أمينة السوسي، محمد النوري، أحمد بن يسف، حسن الجندي، أحمد افزارن…)، حيث افتتح الدكتور الطيب بوتبقالت الندوة بالترحيب بالحضور وعرض أهم المحاور التي ستناقش والتي اعتبرها فرصة للمشاركين من أجل التفكير وتبادل الخبرات حول مختلف القضايا المرتبطة بالإعلام الوطني والدولي، من خلال استعراض القوانين الوطنية والدولية المتعلقة بهذا المجال، وكذا مناقشة واقع تحديات الاعلام في أفق بلورة رؤية مشتركة لتعزيز دور الاعلام على المستوى الوطني والدولي، وبعد ذلك أعطيت الكلمة لكاتب عام وزارة الاتصال محمد غزالي الذي نوه بتنظيم مثل هذه الندوات التي تعكس الإرادة الجماعية لمهنيين وإداريين وباحثين في مجال معالجة القضايا المتعلقة بالتحولات الاقتصادية والاجتماعية المتسارعة وتأثيرها على المشهد الإعلامي المغربي في ظل الثورة الرقمية التي جعلت العالم ينفتح على عصر جديد، ما يزال في طور التشكل، وهو ما سينعكس بشكل متزايد على منظومة القيم، وكذا على أنماط الإنتاج والاستهلاك وعلى علاقات الأفراد وجماعات تشكيل الرأي بصفة عامة.

وكان منظموا الندوة قد قسموا محاور النقاش إلى خمسة أقسام تمحور حول “المشهد الإعلامي المغربي تحت المجهر” و”الترسانة القانونية ومنظومة أخلاقيات المهنة” و”الإعلام في خدمة المجتمع” و”الرهانات السوسيوثقافية وإشكالية التدفق الإعلامي” و”التكوين والتكوين المستمر في مجال الإعلام والاتصال”.

وكانت جلسات النقاش فضاء متميزا تم فيه عرض مختلف الأراء والتجارب المرتبطة بالتحول الذي يعرفه المشهد الاعلامي سواء على مستوى المغرب أو في ارتباطه بالتطور العالمي الذي يبشر بعصر جديد في مجال التواصل والاعلام وكيفية مسايرة هذا التطور مع الحفاظ على القيم والأخلاقيات التي تم التأسيس لها سابقا والتي جعلت من الصحافة رسالة نبيلة لخدمة الانسانية والقضايا العادلة التي تؤدي الى تطور ورفاهية الانسانية، كما تم استعراض مخاطر هذا التطور التكنولوجي الرهيب وتهديده للقيم والأخلاق واستقرار الشعوب…

13282045_621535761327152_1847356741_n

كما لم يفت المشاركات والمشاركين في ورشات الندوة الدولية والذين قدموا من عدد من الدول التي مثلت تجارب إعلاميات وإعلاميي أربع قارات (تونس، مصر، فلسطين، الامارات العربية المتحدة، إيطاليا، إسبانياـ فرنسا، الكونغو كينشاسا، الاكوادور، كولومبيا، الولايات المتحدة الامريكية، الصين والمغرب) وضع مجموعة من الخلاصات أثناء نقاشاتهم وتحاليلهم التي وصلت إلى حوالي ثمانين تدخلا، أوصت في أغلبها باستمرار مبادرة المنظمة المغربية لاعلام الجديد وتطويرها للرقي برسالة الإعلام والحفاظ على مضمونها النبيل والانساني.

وصباح يوم الاحد 22 ماي، عرض شيخ الاعلاميين المغاربة الأستاذ “خالد مشبال” التوصيات والخلاصات التي انتهى إليها المشاركون والمشاركات في الندوة الدولية حول الإعلام المغربي ورهانات المستقبل، والتي صيغت على الشكل التالي :

13236256_621574951323233_1228554836_n

13249562_621574934656568_1610352138_n

13292982_621574941323234_1418893790_n