بعد إصرار المغرب على تطبيقه.. أوروبا تتجه لإلغاء التوقيت الصيفي

تعتزم المفوضية الأوروبية إصدار قرار اليوم الجمعة بإلغاء العمل بالتوقيت الصيفي.

وقال رئيس المفوضية جان-كلود يونكر في تصريحات للقناة الثانية في التليفزيون الألماني (زد دي إف) اليوم: “المواطنون يريدون ذلك، ونحن نفعل ذلك”.

وحسب ذات الاستطلاع الذي شارك فيه نحو 4.6 مليون أوروبي، فإن 80 بالمائة من المستطلعة آراؤهم أعربوا عن تأييدهم لإلغاء “التوقيت الصيفي”، وفق ما نشرته خلال الأسبوع الجاري النسخة الأوروبية من صحيفة “بوليتكو”، وأكدت على أن الاستطلاع جاء بطلب من البرلمان الأوروبي.

ويبدو أن الاستطلاع، الذي أجري بتكليف من البرلمان الأوروبي، لاقى اهتماما ملحوظا في ألمانيا، حيث بلغ عدد المشاركين في الاستطلاع الإلكتروني من ألمانيا وحدها نحو ثلاثة ملايين فرد.

وإذا تقدمت المفوضية الأوروبية بمقترح قانون لإلغاء التوقيت الصيفي، فسيتطلب الأمر تصويتا من البرلمان الأوروبي والدول الأعضاء في الاتحاد.

ويُطبق التوقيت الصيفي في ألمانيا منذ عام 1980. ومنذ عام 1996 صار يطبق في كافة دول الاتحاد الأوروبي، حيث يجرى تقديم التوقيت لساعة في آخر يوم أحد من شهر مارس، ثم يتم إعادة التوقيت إلى وضعه السابق في آخر يوم أحد من أكتوبر.

ويهدف التوقيت الصيفي في الأساس إلى الاستفادة من ضوء النهار على نحو أفضل، وبالتالي توفير الطاقة، إلا أن هناك خلافا حول الاستفادة الفعلية من هذا الأمر.

مقالات أخرى حول