“تبا للبحر”.. مستشارة جماعية عن البيجيدي بطنجة تحمل البحر مسؤولية ابتلاع جثث شباب حالمين بالهجرة

خرجت نائبة رئيس مقاطعة السواني بطنجة “عائشة مجاهد” بتدوينة غريبة حول ظاهرة الهجرة غير الشرعية التي ارتفعت حدتها خلال الآونة الأخيرة بعد تناسل فيديوهات توثق لعشرات الشبان العابرين لمضيق جبل طارق بعضهم لم يسعفه حظ الوصول للضفة الأخرى ولقي حتفه في عرض البحر.

نائبة رئيس مقاطعة السواني عن حزب العدالة والتنمية حملت البحر المسؤولية عن أرواح الشباب الحالمين بالهجرة للضفة الأخرى، معتبرة أنه لو لم يكن محيطا بشواطئنا لما فقد الوطن أبناءه.

التدوينة اعتبرها نشطاء التواصل الاجتماعي فايسبوك محاولة من النائبة المنتمية للحزب الذي يقود الحكومة لتضليل الرأي العام وإلقاء اللوم على البحر عوض انتقاد السياسات الفاشلة للحكومة التي يقودها حزبها في المجالات الاجتماعية والاقتصادية وارتفاع مستوى البطالة.

وأكد نشطاء، على أن أحسن رد وجواب على تدوينة “عائشة مجاهد” هو تقرير الأمم المتحدة حول مؤشر التنمية والذي دائما ما يضع المغرب في مراتب متأخرة عن بلدان أنهكتها الحروب والصراعات مثل “سورية”.

وانضافت التدوينة الغريبة للمستشارة الجماعية عن البيجيدي إلى تصريح الناطق الرسمي باسم الحكومة “مصطفى الخلفي” الذي استغرب فيه إقدام المئات من الشباب على المغامرة بعبور المضيق مادام المغرب يوفر فرص عمل لأبنائه.

مقالات أخرى حول
,