تجار سوق باب النوادر يصعدون وسلطات الولاية تفتح حوارا معهم

احتجاج سابق لتجار سوق باب النوادر

على إثر الخطوة الاحتجاجية التي يقوم بها تجار سوق باب النوادر بإقفال محلاتهم منذ يوم الثلاثاء الماضي، والمسيرة الاحتجاجية التي نظمت زوال يوم أمس الخميس، أصدرت جمعية تجار سوق باب النوادر بيانا أكدت فيه على أن هذه الخطوة تأتي بعد ” نفاذ جميع الوسائل المتاحة قصد إيجاد حلول إيجابية لظاهرة الباعة المتجولين ، وقيام تجار سوق باب النوادر بعدة وقفات احتجاجية ومسيرات متكررة، تم خلالها بالتنديد والمطالبة برفع الحصار المضروب عليهم من طرف الباعة المتجولين (الشبه القارين)، محملين كامل المسؤولية للسلطات المختصة لتفاقم وانتشار هذه الظاهرة “

مؤكدين على تأثير هذه الظاهرة على ” الوضعية الاقتصادية المنهارة للتجارة بصفة عامة، وما تعرفه التجارة بمدينة تطوان من معاناة وارتفاع للضرائب المهولة بصفة خاصة على جميع التجار بسبب الركود التجاري الذي ساهمت فيه ظاهرة الباعة المتجولين ومحاصرتها لجميع المتاجر والأسواق “

وآخذ البيان على السلطات المنتخبة بتطوان ” عدم الأخذ بعين الاعتبار للحصار المضروب على السوق من طرف الباعة المتجولين” الشبه القارين ” بطلعة سوق باب النوادر الذي يعتبر الممر الوحيد لهذا السوق ” مؤكدين في الوقت ذاته ” تذمرهم من هذه الوضعية التي تحاصرهم بصفة دائمة رغم المراسلات المقدمة للمسؤولين والجهات المختصة وعقد اجتماعات وحوارات متكررة حول هذا الموضوع “

وشدد البيان وبعد نفاذ جميع الوسائل المتاحة قصد إيجاد حلول إيجابية لهذه الظاهرة، وقيام تجار سوق باب النوادر بعدة وقفات احتجاجية ومسيرات متكررة، تم خلالها بالتنديد والمطالبة برفع الحصار المضروب عليهم من طرف الباعة المتجولين (الشبه القارين)، محملين كامل المسؤولية للسلطات المختصة لتفاقم وانتشار هذه الظاهرة.

واتهم التجار السلطات المختصة بمدينة تطوان ” التقاعس في عدم التدخل لفك هذا الحصار بما هو إيجابي لمعالجة هذه الظاهرة بصفة نهائية بطلعة سوق باب النوادر رغم الوعود الغير الصادقة في الاجتماعات والحوارات السابقة ” مسجلين ” إعطائها المصداقية والتعامل مع هؤلاء الباعة المتجولين كأنهم أكثر مصداقية من التجار القانونيين والشرعيين علما أن جل الباعة المتجولين بطلعة السوق استفادوا سابقا من دكاكين بسوق السعيدية “.

وعلمت شمال بوست  أن السلطات بولاية تطوان وافقت على فتح حوار مع جمعية تجار سوق باب النوادر حيث من المنتظر أن يعقد اجتماع يومه الجمعية لتدارس الوضعية المشاكل التي يعيشونها جراء الحصار المضروب عليهم من طرف الباعة المتجولين

0