تحرك للضغط على الفيفا لقبول الملف المشترك المغربي الإسباني البرتغالي

وكشفت تقارير إعلامية أن المغرب وإسبانيا والبرتغال يستعدون للضغط على الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا ” من أجل التأشير رسمياً على قبول الملفات المشتركة من قارتين مختلفين لتنظيم نهائيات كأس العالم

ويأتي التحرك المشترك للبلدان الثلاث، قبل حوالي 3 أسابيع من مؤتمر الإتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”، الذي تستضيفه مدينة مراكش لمناقشة مجموعة من الملفات المطروحة أمام الجهاز الكروي العالمي .

وأكدت ذات التقارير أن المغرب لن يتنازل عن حقه في تقديم ملف مونديالي مشترك، خصوصاً أن الملك محمد السادس يولي عناية كبيرة لاستقبال المملكة لأكبر تظاهرة كروية في العالم بعد 12 سنة تقريبا، بعد فشلها في تنظيم مونديال 2026، الذي فاز به الثلاثي الأمريكي.

وعن الموقف الشخصي لجياني إنفانتينو، رئيس “الفيفا”، فقد أكد المصدر ذاته، أن الأخير متحمس لفكرة استقبال قارتين للبطولة الكروية العالمية، كما أبدى مبدئيا للمسؤولين الإسبان عن موافقته المبدئية على الفكرة، في انتظار عقد اجتماع للمكتب التنفيذي على هامش المؤتمر المقبل بمراكش، لتدارس العديد من المقترحات، من بينها مونديال 2030، وإمكانية الرفع من عدد المنتخبات بالنسخة المقبلة لكأس العالم في قطر.