تحرير الشواطئ يؤدي إلى اعتقال عدد من المحتلين

اعتقلت صباح اليوم الاثنين، القوات العمومية مجموعة من الشبان الذين تصدوا لحملة تحرير الشواطئ من وضعي المظلات والكراسي، وذلك أثناء قيام السلطات العمومية واللجنة المختصة بتنفيذ القرار الوزاري المشترك القاضي بتجويد الشواطئ وجعلها متاحة لكل المصطافين.

وانطلقت حملة تحرير الشواطئ من محليها وضعي المظلات يوم أمس الأحد، حيث تسعى سلطات عمالة المضيق الفنيدق إلى تجويد خدمة الشواطئ التي تستقطب أعدادا مهمة من المصطافين، والعمل على ضمان حق المواطنين في الولوج إليها والاستمتاع بالبحر في جو صحي وسليم، والحد من الاستغلال العشوائي واللاعقلاني للأنشطة غير الهيكلة.

ولقيت الحملة التي تباشرها السلطات العمومية ارتياحا وتشجيعها كبيرين من طرف المواطنين الذين ضاقوا درعا بتصرفات عدد من الشبان الذين يحتلون الشواطئ ويفرضون قانونهم على المصطافين.

وعلمت شمال بوست أنه تم التنازل عن متابعة الشبان المعتقلين وإطلاق سراحهم بعد وسطات وتعهد مكتوب من طرفهم بعدم العودة لاحتلال الشواطئ.

مقالات أخرى حول