تسريبات عن إقصاء المغرب مبكرا من سباق استضافة مونديال 2026

انتشر على نطاق واسع  تسريبات تفيد بأن تقرير لجنة التنقيط “تاسك فورس” التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” قد تكون صادمة للملف المغربي من أجل استضافة نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2026، حيث تتجه ذات اللجنة إلى إقصاء الملف المغربي من سباق الترشح، قبل الوصول لمرحلة التصويت النهائية، التي ستقام في 13 يونيو المقبل، في روسيا.

وحسب المعلومات التي سربها “زفونيمير بوبان” الكاتب العام للاتحاد الدولي للعبة، والعضو البارز في لجة “تاسك فورس”، لعدد من الصحفيين المقربين منه، فإن المواصلات واللوجيستيك ضعيفة في 5 مدن مغربية مرشحة لاستضافة “المونديال”، فيما ذهبت بعض وسائل الإعلام المكسيكية إلى اعتبار أن الأمر راجع إلى مشاكل سياسية”، دون تقديم أية تفاصيل.

وكانت هذه اللجنة، قد قررت تأجيل موعد وضع التقرير النهائي، لزيارتها التقنية لكل من المغرب والثلاثي الأمريكي، من 29 ماي الجاري، إلى الثلاثين منه، وهو التقرير الذي قد يؤدي إلى إقصاء أحد الملفين، في حال حصل على تنقيط أقل من 2 في مجموعة المعايير والنقاط المحددة.

وسيحدد الاتحاد الدولي قراره النهائي بخصوص بلوغ الملف المغربي لمرحلة التصويت من عدمها، في 10 من شهر يونيو المقبل، وفي حال ما تأكد ما سربه بوبان، فإن الثلاثي الأمريكي سيحسم استضافته للمونديال، قبل مرحلة التصويت النهائية التي ستقام في 13 من شهر يونيو المقبل.

مقالات أخرى حول
,