تعزية في وفاة الضابط ابراهيم العمري (القنيطري)

{ وَپَشِّرِ آلصَّآپِرِينَ ● آلَّذِينَ إِذَآ أَصَآپَتْهُم مُّصِيپَةٌ قَآلُوآْ إِنَّآ لِلّهِ وَإِنَّآ إِلَيْهِ رَآچِعونَ }

ببالغ الحزن والاسى وبقلوب مؤمنه بقضاء الله وقدره، تلقى أصدقاء وزملاء الضابط المتقاعد “ابراهيم العمري” الملقب ب”القنيطري” نبأ وفاته بمدينة القنيطرة، وبهذه المناسبة الاليمة يتقدمون ومعهم هيأة تحرير موقع شمال بوست، بأحر التعازي لعائلة الفقيد الصغيرة والكبيرة، راجين من المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يدخله فسيح جناته مع النبيئين والصدقين والشهداء والصالحين، وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.

وكان الفقيد قد عمل في فرقة الدراجين بتطوان لسنوات طويلة، حيث راكم علاقات طيبة مع ساكنة المدينة، لما عرف عنه من دماثة الخلق وحسن المعاملة والتفاني في أداء الواجب المهني.

المرحوم ابراهيم العمري

وإنا لله وإنا إليه راجعون

0