توقيف العميد “عبدون” وتعيين ضباط آخرين في الفنيدق وتطوان

قررت الادارة العامة للأمن الوطني توقيف رئيس الشرطة القضائية بالفنيدق “عبد الاله عبدون” ورئيس الهيأة الحضرية بذات المدينة محمد الفارسي، كما أعلنت عن مجموعة من التعيينات الجديدة بولاية أمن تطوان والمفوضيات الأمنية التابعة لها، وعلى رأسها مفوضية أمن الفنيدق، حيث تم تعيين العميد سعيد الناصري رئيسا للشرطة القضائية.

وشهدت مفوضية أمن الفنيدق أيضا تغييرا لرئيس الهيأة الحضرية، حيث تم إعفاء محمد الفاسي، وهو برتبة قائد، وعين مكانه محمد العسري.

وبولاية أمن تطوان، عينت المديرية العامة للأمن الوطني، محمد الزهراوي قائدا أعلى للحضرية لتطوان، بعدما كان يمارس هذه المهمة منذ عام ونصف بشكل مؤقت، بصفته نائب للقائد السابق سعيد بي، الذي نقل إلى الإدارة العامة بالرباط.

وكان رئيس الشرطة القضائية بالفنيدق “عبدون” محط انتقاد ومراسلات مجموعة من الجمعيات الحقوقية للاشتباه في علاقاته مع تجار المخدرات إضافة إلى تورطه في مناسبات عديدة في الزج بالأبرياء في السجون، حيث رفعت صوره سنة 2010 في وقفة احتجاجية كبيرة نظمت بمدينة تطوان للمطالبة بفتح التحقيق معه ومع مجموعة أخرى من ضباط الأمن الذين كانوا متورطين في الشطط في استعمال السلطة وابتزاز مواطنين والزج بآخرين في السجن.

0