توقيف مشتبه بعلاقاتهم مع تنظيمات متطرفة في كل من مرتيل وطنجة

أوقفت الشرطة المغربية، أمس الثلاثاء، شخصين بمرتيل و3 أشخاص بمدينة طنجة للاشتباه في علاقتهم بتنظيمات إرهابية لم يتم تحديدها بالاسم، حسب تصريح مصدر أمني.

المصدر الذي تحدث لشمال بوست قال” ان عناصر من DGST توصلت بمعلومات حول اجتماعات مريبة بحي ميكستا لبعض الشباب الذين يتبنون الفكر السلفي الجهادي، حيث تمت مراقبة المكان بالتنسيق مع عناصر من الفرقة الوطنية للشرطة القضائية ثم تم تطويق المكان واعتقال الشابين حيث تم العثور بحوزتهما على مجموعة من الرايات السوداء ومنشورات خاصة بالفكر السلفي الجهادي” وأضاف بخصوص معتقلي طنجة إنه “تم توقيف 3 مشتبه بهم في طنجة من طرف فرقة أمنية خاصة تابعة لجهاز الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، مدعومة بعناصر من الشرطة المحلية، بناء على معلومات استخباراتية تشير إلى صلتهم بتنظيمات إرهابية”.

وتم نقل المتهمين إلى الدار البيضاء، حيث يوجد مقر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، للتحقيق معهم في صلتهم بتنظيمات إرهابية، وكذا للتحقيق في تورط معتقلي طنجة في مواجهات بين الشرطة ومطلوبين لأجهزة القضاء في شهر ماي 2014″.

ولم يصدر لحد الان أي بيان رسمي عن عملية توقيف الأشخاص المذكورين، حيث دأبت وزارة الدّاخلية على الكشف عن كل الموقوفين ضمن قضايا الإرهاب بالبلد.

وسبق أن تم توقيف عدد من المشتبه في علاقاتهم بتنظيمات ارهابية في كل من تطوان وعمالة المضيق الفنيدق خلال غشت الماضي، حيث لازال التحقيق جاريا معهم، كما عرفت مدينة طنجة، في 16 ماي الماضي، مواجهات عنيفة بين مدججين بالأسلحة البيضاء وعناصر من الشرطة خلال تدخل لهذه الأخيرة في حي شعبي معروف بـ”حي أرض الدولة”، لتوقيف مشتبه بهم، حيث يشكل الحي المذكور مسرحا لمواجهات متكررة بين قوات الأمن وعناصر مرتبطة بتيارات متطرفة.

0