جماعة تطوان على صفيح ساخن وتنسيق نقابي يدعوا للاحتجاج ضد سياسة إدعمار

يستعد التنسيق النقابي بجماعة تطوان لتنظيم وقفة احتجاجية يوم الثلاثاء القادم 29 يناير الجاري أمام قصر البلدية ( جماعة الأزهر سابقا ).

وفي بيان مشترك للتنسيق النقابي الذي يضم الاتحاد المغربي للشغل والفيدرالية الديمقراطية للشغل والكنفدرالية الديمقراطية للشغل والاتحاد العام للشغالين، أكد على أن الشكل الاحتجاحي يأتي ضد أسلوب التهميش والاقصاء الذي تنهجه رئاسة الجماعة تجاه مطالب الشغيلة الجماعية.

كما أشار البيان، إلى أن هجوم رئاسة الجماعة على المكتسبات الموظفين والموظفات ( منحة الأعمال الشاقة والملوثة،  اللباس الوظيفي، التعويض عن الساعات الإضافية، وعدم صرف مستحقات الترقية منذ 2014 ).

كما ندد المصدر، بالقرارات الانفرادية لرئاسة جماعة تطوان في تدبير الموارد البشرية من خلال القرارات التأديبية والتنقيلات التعسفية.

 

 

مقالات أخرى حول
,