جمعية المحامون الشباب تجر فيطاليس إلى المحكمة

رفعت جمعية المحامون الشباب بتطوان، دعوى قضائية ضد شركة “فيطاليس ” المفوضة بتدبير قطاع النقل الحضري بإقليم تطوان.

وأكد رئيس الجمعية الأستاذ “عبد البر منديل” أن رفع الدعوى جاء على خلفية إقدام الشركة وضع حواجز حديدية بمداخل ومخارج حافلاتها، مما تسبب في معاناة كبيرة للساكنة خصوصا ذوي الاحتياجات الخاصة والنساء الحوامل واستمرار رفض الشركة إزالة تلك الحواجز المهينة للكرامة.

وأكد المصدر، أن المحكمة الابتدائية بتطوان أدرجت ملف الدعوى بجلسة يوم الخميس 4 يناير من السنة القادمة، حيث تم توجيه استدعاء للشركة المدعى عليها للجواب على المقال.

هذا ولم يتوصل موقع شمال بوست، لحدود الساعة بنص المقال الذي رفعته جمعية المحامون الشباب للمحكمة.

من جهته، أفاد مصدر قضائي أن الجمعية لا تملك صفة المنفعة العامة لرفع الدعوى ضد “فيطاليس” وأن المقال الموجه للمحكمة سيكون غالبا مسجلا بشكل شخصي باسم محامون ينتمون للجمعية. كما أن مثل هكذا قضايا تعتبر من اختصاص الجمعيات المهتمة بذوي الإعاقة أو التي تملك صفة المنفعة العامة.

وشدد ذات المصدر، على أن المحكمة الإبتدائية بتطوان، لم تتوصل بأي مقال يخص جمعية المحامون الشباب في قضية شركة “فيطاليس”.

وما زالت الشركة تصر على الاحتفاظ بالحواجز الحديدية بالأبواب الأمامية لحافلاتها، في تحد صارخ لقرار لجنة التتبع القاضي بإزالتها، في ظل عدم قيام سلطات الرقابة بأي إجراء عقابي في حق “فيطاليس”.