حالة انتحار جديدة بمرتيل

لقيت سيدة تنحدر من مدينة سطات حتفها صباح اليوم الجمعة بمرتيل، بعد أن أقدمت على الانتحار واضعة حدا لحياتها.

ووفق مصدر، أفاد أن الضحية متزوجة وتبلغ من العمر 28 سنة، حيث خلفت وراءها زوج وطفلة.

واستبعد مصدر خاص، أن تكون الظروف الاقتصادية وراء الحادث، ذلك أن زوج الضحية في وضعية ميسورة حيث يعمل بالميناء المتوسطي.

وفور إبلاغها بالأمر، انتقلت عناصر الشرطة العلمية والوقاية المدنية حيث تم نقل الضحية لمستودع الأموات بمستشفى سانية الرمل.