2017/10/24

رؤساء جماعات بالحسيمة يتعهدون بتقديم استقالاتهم احتجاجا على قمع المحتجين يوم العيد

شمال بوست - 27 يونيو، 2017


لم تكد تمر ساعات على استعمال الأجهزة الأمنية، أمس الإثنين الذي صادف عيد الفطر المبارك،  للقوة المفرطة وما رافقها من اعتقالات في حق ساكنة الحسيمة، حتى ظهرت تبعات هذا التدخل الأمني بمطالبة بعض المنتخبين بالاستقالة من مسؤولياتهم الجماعية احتجاجا على ما آلت إليه اوضاع المنطقة.

وخرج ” مكي الحنودي ” رئيس جماعة لوطا بإقليم الحسيمة بتدوينة على صفحته الشخصية بالفايسبوك يحتج فيها على ما أسماه ” الجرائم الفظيعة ” التي يرتكبها المخزن في حق ساكنة الريف رغم سلمية الاحتجاجات التي شهد لها العالم وأقر بها ملك البلاد.

وتعهد ” الحنودي ” التوقيع على طلب الاستقالة يوم غد الأربعاء، وداعيا رؤساء الجماعات الترابية بإقليم الحسيمة إلى تقديم استقالاتهم فورا.


تعليق واحد

  1. إذا بدات تظهر خيوط الإحتجاجات بالحسية .ففشل رؤساء الجماعات في التسيير ونهبهم للمال العام يريدون نشر غسيلهم (النتن ) على الدولة .أين الوعود التي قدمتموها للسكان إيها الرساء الفاشلون .قبل الإستقالة يجب محاسبة هؤلاء من قبل القضاء . وقال أحد سكان الريف وهو يحكي عن بعض الرؤساء بالمنطقة وقال بهذه العبارة شفار والكل يعرفه ) وهذه ليس مزايدة على الرؤساء بالمنطقة انقلها للرأي العام بكل امانة وصدق على لسان هذا المواطن الريفي ويقولها بحرقة . .. غذا السبب الرئيسي لما يحدث هو مثل هؤلاء اللصوص والناقضون للعهود مع الشعب المفربي .