رسميا الاعلان عن إحداث نواتين جامعيتين في اقيلم الحسيمة

أعلنت الحكومة المغربية، رسميا عن احداث نواتين جامعيتين في اقليم الحسيمة، حسب ما صدر  في العدد الاخير من الجريدة الرسمية بتاريخ 28 ماي 2018.
 
وكان المجلس الحكومي، قد صادق على مشروع مرسوم، يتعلق بإحداث 3 مؤسسات جامعية جديدة، مع تغيير تسمية مؤسسة جامعية، وتحويل مؤسسات جامعية من جامعة إلى أخرى.
 
ويهم مشروع المرسوم، إحداث مؤسسات جامعية جديدة وهي، منها كلية متعددة التخصصات بالحسيمة تابعة لجامعة عبد المالك السعدي بتطوان.
 
فيما سيتم تحويل مؤسسات جامعية من جامعة إلى أخرى، ومنها تحويل المؤسسات المحدثة بالحسيمة من جامعة محمد الأول بوجدة إلى جامعة عبد المالك السعدي بتطوان.
 
وتأتي هذه الاجراءات، حسب وزير التعليم العالي وتكوين الاطر والبحث العلمي، خالد الصمدي بهدف “توفير عرض للتعليم العالي والبحث العلمي مندمج في محيطه ومنسجم مع آفاق الجهوية الموسعة وإمكاناتها وحاجاتها التنموية”. 
 
كما ترمي هذه الاجراءات، إلى “تقريب المؤسسات الجامعية من الطلبة، وتنويع التكوينات بالجامعات، وكذا ملاءمة الخريطة الجامعية مع التقسيم الجهوي الجديد للمملكة”.
 
يذكر أنه تمت تعبئة حوالي 400 مليون درهم من أجل إعادة تأهيل المؤسسات التعليمية بالإقليم في إطار برنامج التنمية المجالية لإقليم الحسيمة (2015 – 2019)، الذي يحمل إسم “الحسيمة، منارة المتوسط”، والذي أطلقه جلالة الملك محمد السادس سنة 2015.