رفاق بنعبد الله يسائلون وزير الداخلية بخصوص التدخل الأمني في حق ساكنة جرادة

وجهت المجموعة النيابية لحزب التقدم والاشتراكية سؤالا كتابيا لوزير الداخلية “عبد الوافي لفتيت” حول الأوضاع بمدينة جرادة والتدخل الأمني القوي في حق الساكنة.

وأكد رفاق “بنعبد الله” على أن الحزب حريص على استتباب الأمن في جرادة وباقي مدن المغرب، وضرورة الحفاظ على طمأنينة المواطنين؛ إلا أن ذلك لا يبرر التدخل العنيف في حق الاحتجاجات بقوة مبالغ فيها.

وأكد سؤال المجموعة النيابية، إلى أن هذا التعاطي العنيف مع الاحتجاجات يسيء إلى المغرب حقوقيا ويخلف الخوف والفزع في نفوس ساكنة جرادة.

وطالب رفاق بنعبد الله من وزير الداخلية اعتماد لغة الحوار مع احتجاجات الساكنة بدل لغة التدخل الأمني العنيف، واستكمال البرامج التي وعدت الحكومة المواطنين بتنفيذها.