رونار يكشف حقيقة “شروطه” من أجل الاستمرار مع “الأسود”

نفى  الناخب الوطني هيرفي رونار، تقديمه لأية شروط للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، من أجل الاستمرار مدربا للمنتخب الوطني، وذلك بعد ورود عدد من الأنباء التي تحدثت عن وضعه لثلاثة شروط، من أجل البقاء، وهي رحيل الطبيب هيفتي، ومساعده مصطفى حجي، بالإضافة إلى الإبقاء على المدير التقني، ناصر لاركيط.

وقال رونار، في تدوينة له، اليوم الإثنين، على حسابه الرسمي على “فايسبوك”، ” على عكس ما تداولته العديد من وسائل الإعلام، فأنا لم أضع أية  شروط من أجل المستقبل”، في إشارة إلى استمراره مع المنتخب المغربي.

وأضاف أيضا، ” لم نعقد أي اجتماع، منذ نهاية مسارنا في نهائيات كأس العالم”، وذلك من أجل منافشىة مستقبله مع أسود الأطلس.