زهير نعيم.. “الرجاء كان الأقوى خلال المباراة واستحق الفوز عن جدارة”

قال مهاجم فريق المغرب التطواني، زهير نعيم، خلال تصريحات صحفية “أن لاعبي الرجاء البيضاوي كانوا الأقوى وأثبتوا علو كعبهم واستحقاقهم الفوز خلال مباراة قمة الجولة التاسعة والعشرين من البطولة الوطنية الاحترافية، التي جمعت الفريقين مساء (الأحد 19 ماي) بالمركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء.

وأضاف نعيم، أن لاعبي فريق الروخي بلانكو دخلوا المباراة عازمين على تحقيق الفوز أو التعادل لإحراز درع البطولة الاحترافية في نسختها الثالثة (2013-2014) والتأهل لكأس العالم للأندية، المزمع تنظيمه بالمغرب، إلا أن ضربة الجزاء التي أعلن عنها الحكم في بداية الشوط الأول غيرت من مجرى المباراة، مبرزا أن الهدف الثاني أيضا شكل نقطة تحول وصعب المهمة أكثر.

وأوضح نعيم، أن اللاعبين حاولوا جاهدين خلال الشوط الثاني من المباراة استدراك الموقف وتقليص النتيجة، إلا أن فريق الرجاء كان الأقوى ونجح في استغلال فترات فراغنا وتسجيل أهداف أخرى مكنته من السيطرة على مجريات اللعب.

وكانت حظوظ فريق المغرب أتلتيك تطوان في الفوز بالدوري المغربي للمحترفين قد تقلصت نتيجة خسارته القاسية أمام ملاحقه الرجاء بخماسية “تاريخية”، في الدورة ما قبل الأخيرة (29)، وذلك بعد أن تساوى في النقط مع فريق الماط”، (50 نقطة لكل منهما)، حيث تنتظر الأخير  مقابلة سهلة على الورق ضد الفريق البركاني بملعب سانية الرمل، فيما سيرحل الرجاء إلى مدينة آسفي لملاقاة فريقها الذي هو في حاجة ماسة لثلاثة نقط يضمن بها مقعدا بين فرق الصفوة خلال الموسم المقبل.

0