سابقة تاريخية.. تخليد ذكرى أنوال في مسيرة ببرشلونة تضامنا مع حراك الريف ومعتقليه

ستشهد مدينة برشلونة يوم غذ السبت تظاهرة لنشطاء مغاربة في أوروبا للتنديد بالأحكام الصادرة في حق معتقلي الحراك الشعبي في الريف، وهي المناسبة لتخليد معركة أنوال، وسيشارك اسبان في هذه التظاهرة.

وتضمن ملصق التظاهرة الجمل أو الشعارات التالية: يوم الوفاء للمعتقل، في إشارة الى معتقلي الريف الذين صدرت في حقهم حتى الآن أكثر من ألف سنة من الأحكام السجنية إذ يتعلق الأمر بالمعتقلين جميعا وليس فقط المعتقلين الذين جرت محاكمتهم في الدار البيضاء.

وفي جملة أخرى، “يوم الوفاء للشهيد وهو تكريم لكل من فكري والعتابي، حيث مات فكري في شاحنة القمامة، وهو ما فجر الحراك الشعبي في الريف، بينما توفي العتابي في تظاهرة 21 يوليوز من  السنة الماضية، وهناك جدل حول ظروف وفاته.

والجملة الثالثة وهي الأكثر رمزية “يوم ذكرى معركة أنوال”، سيخلد المتظاهرون انتصار المغاربة بقيادة محمد بن عبد الكريم الخطابي في المعركة الشهيرة خلال يوليوز 1921، وكانت كارثية للجيش الإسباني.

وتفيد مصادر من اللجنة المنظمة توافد نشطاء مغاربة من مختلف دول أوروبا وخاصة بلجيكا وهولندا والمانيا وفرنسا في التظاهرة علاوة على مغاربة اسبانيا لجعل هذه التظاهرة تاريخية. ويعتقد المنظمون مشاركة ما بين سبعة آلاف وعشرة آلاف مغربي.

ويبقى الجديد في هذه التظاهرة هو تزامنها مع ذكرى معركة أنوال التي تعد من المنعطفات المشرفة في التاريخ العسكري المغربي، حيث انتصر مقامون يعدون بالآلاف على الجيش الإسباني وهدد التواجد الاستعماري الإسباني ثم الفرنسي بعد معارك ورغة بالقرب من فاس.

وهذه أول مرة ترخص اسبانيا لتظاهرة فوق ترابها لمغاربة تتعلق ليس بالريف بل بتخليد معركة أنوال.

وينتظر مشاركة أحزاب سياسية يسارية كتالانية تتعاطف مع الحراك الشعبي في الريف، حيث كان أحد نواب اليسار الجمهوري الكتالاني قد ندد في البرلمان الإسباني هذا الأسيبوع بقمع الحراك في الريف، طالب حكومة مدريد باتخاذ موقف واضح من هذه التطورات.