ساكنة المضيق تهتز على جريمة قتل ذهب ضحيتها رجل في مقتبل العمر

استيقضت ساكنة عين شوفو بمدينة المضيق-رينكون-، على إيقاع جريمة بشعة ذهب ضحيتها صاحب محل تجاري بعد ما عمد على حماية متجره من السرقة.

مصادر من عين المكان أكدت لشمال بوست، أن الضحية المسمى قيد حياته رضوان، لفظ أنفاسه أخيرة بعد ما تعرض إلى طعنات بواسطة سيف حديدي على مستوى رأس أسقطته قتيلا.

وتضيف نفس المصادر، أنه مع حدود الساعة الثامنة صباحا حينما كان صاحب المحل التجاري بالمضيق وهو ابن ” كورطي ” سيارات الأجرة الكبيرة بنفس المدينة يستعد إلى فتح محله قبل أن يفاجئ بتربص من طرف أحد المجرمين المعروفين بنفس الحي لسرقته.

هذا وقد أكدت ذات المصادر أنه رغم محاولة إلقاء القبض على الجاني من طرف ساكنة الحي و شهود العيان، إلا أن الأخير تمكن من الفرار والهروب.

 تجدر الإشارة الى كون فور علمها بالخبر انتقلت الشرطة القضائية و العلمية الى عين المكان لفتح تحقيق في ملابسات الحادث، فيما ثم نقل جثة الضحية الى مستودع الأموات.

مقالات أخرى حول
, ,
0